الشباب، كبار السن، و الارهاب

لو نظرت الى عالم التويتر و خاصة فى الدول التى يكثر فيها شباب خصوصا بالعالم الاسلامى،  ترى عالم التويتر ربما يمثل الواقع المؤلم لتلك المناطق؛  كبار سن و كهول يعملون ريتويت لاصدقاءهم الكهول

كما لا وظائف فان لا حياة للشباب، خصوصا فى مواقع التأثير، النفوذ و صنع القرار، و من يملك أذن المسؤول الكهل، كهل اخر،   الكهول يسوقون لبعضهم البعض فى عالم التويتر،  شخصيات،  أسماء،  و  وجوه عفا عنها و عليها  الدهر، و كانت تأكل من موائد السلطة لعقود مازالت هى المتحكمة

لنفكر قليلا

Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s